الوطنية

حزب الوردة بالحسيمة اكبر المستهدفين من التصويت العقابي ..

 

م.م ..

مباشرة بعد تحديد تواريخ الانتخابات ل 2021 ، وفي خضم الاستعدادات الأولية بشأن ايداع ملفات الترشيح واطلاق حملات استقطاب  الأصوات ، عبرت ساكنة العديد من دواوير اقليم الحسيمة عن نيتها في التصويت العقابي ضد ممثليها في البرلمان والمجالس الجماعية التي ظلت تصوت عليهم خلال  العديد من الولايات السابقة دون أن يحققوا  لهم ولو الجزء البسيط مما التزموا به أمامهم.

هكذا عبرت مثلا ساكنة دوار إمرنسن بجماعة ايث عبد  الله و دواوير تجرت، ايث هشام؛ ازغار واندروسن التابعة لجماعة ايث يوسف وعلي عن غضبها الشديد من التهميش الذي تعرضت له من مجالسها المنتخبة ، ومن اللامبالاة التي حظيت بها مطالبهم البسيطة من طرف ممثيلها واحزابهم داخل هذه المجالس.

وقال سكان دوار تيجارت التابعة لجماعة ايت يوسف وعلي والمحاذية لامزورن ، انهم يتجهون للتصويت العقابي على حزب الوردة الذي ظل يمثلهم بالجماعة دون أن يحقق لهم ولو الجزء البسيط من مطالبهم البسيطة المتمثلة بالخصوص في تعبيد الطريق الرابطة بين امزورن والدوار او تلك الرابطة بينه وبين مركز سيدي بوعفيف  عبر دوار امحاولن ، حيث ظلوا يناشدون جميع الجهات عبر ملتمسات وشكايات دون ان يلتفت اليهم احد ومن طرف ممثلهم في المجلس الجماعي الاتحادي (خ.ط) وبعده (ج.ا).

وقياسا على ما ذهبت اليه هذه الدواوير التابعة لاقليم الحسيمة ،وخاصة التابعة لتراب جماعة ايت يوسف وعلي ، فيمكن اعتبار حسب ما عبر عنه سكان الدواوير ان حزب الوردة بالحسيمة اكبر المستهدفين بالتصويت العقابي .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى