الوطنية

رئيس_المجلس_الإقليمي_لا_يُرى_بأعين_السلطة

بقلم صديق الحداد

حل اليوم 2021/08/10 الموافق فاتح محرم 1443 هجرية، رئيس المجلس الإقليمي للحسيمة بتراب جماعة بني بوفراح في زيارة جس نبض الساحة السياسية ومدى ولاء الأتباع لشخص الرايس وتأثيره.

وحيث يحتفل المغاربة بفاتح السنة الهجرية وتتخذه الدولة يوم عطلة رسمية وتُغلق فيه أبواب المؤسسات على اختلافها، إلا أن إسماعيل الرايس وفي تجاوز صارخ للقانون، افتتح مقر جماعة بني بوفراح واستقبل داخلها مجموعة من ساكنة أحد دواوير جماعة بني بوفراح حيث تم ترتيب موعد اللقاء مسبقا.

هذا الأمر تم طبعا أما أعين السلطات الوصية، وبتواطؤ منها. إذ كيف تغفل هذا الأمر في هذا الوقت الحساس ونحن على بعد أيام عن الانتخابات التشريعية والجماعية والجهوية، خصوصا وأننا نعيش وضعا مقلقا جراء الانتشار الكبير الذي يعرفه وباء كورونا #كوفيد19؟

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى