الجالية

شرطة روتردام تُصادر 8 ملايين أورو مخبأة في منزل جمركي من أصول مغاربية

قاد تحقيق جنائي أجرته شرطة ميناء روتردام بهولندا مع جمركي فاسد يُعتقد أنه من أصول مغاربية، إلى اكتشاف مبلغ مالي ضخم في منزله، قارب 8 ملايين أورو.

هذا وحسب ما شاركته الشرطة بروتردام، عبر “الفايسبوك” فإن تفتيشا أُجري بمنزل سكني للموظف بحر هذا الأسبوع، قاد للعثور على ما يقرب من ثمانية ملايين يورو، وهو المبلغ الضخم من المال، الذي لا يُحتفظ به عادة في درج الخزانة أو بين أفرشة المنزل.

وفي منشور الخبر، تقول الشرطة “بـأنها وجدت ما مجموعه 7969015 يورو وتمت مصادرتها”.

هذا ولم تعتقل شرطة روتردام أي مشتبه به، ويضيف المنشور/البلاغ ” بأن البحث تم بدعم من فريق البحث الخاص وكلب بوليسي من الوحدة الوطنية”.
وكانت الشرطة الهولندية قد قامت باعتقال موظف الجمارك (حسن أو) في شهر فبراير المنصرم حين قام بالسماح بمرور حاوية تحتوي على 1500 كيلوغرام من مخدر الكوكايين.

وكانت النيابة العامة بروتردام، قالت بأن الجمركي يشتبه بأنه كان ذي صلة مع المجرمين من المهربين طيلة سنوات وذلك بعد فحص الرسائل الموجودة على هاتفه.

تقول النيابة العامة، بأن هاتف الجمركي كان مخبأً في غرفة نومه، وقـد تم مؤخراً استرجاع الرسائل المحذوفة من الهاتف.

ووفقاً للمدعي وفي بلاغ للشرطة، فإن تلك الرسائل صدرت ما بين 2015 و2016 وكانت تتمحور حول التفتيش والرشوة وجني الثروة عبر الرشوة”.

يضيف بلاغ النيابة العامة بأن الضابط الجمركي كان يتواصل مع المهربين عن طريق نظام تشفير يتم استخدامه ما بين المجرمين، معتقدين بأن النيابة العامة والشرطة تعجز عن كسر التشفير.

وكان ميناء روتردام الهولندي قد ظهرت فيه عدة قضايا متعلقة بالفساد، لسنوات، كما تم في مطلع هذه السنة، اعتقال ثلاثة موظفي جمارك بسبب إيداعهم أموال كبيرة في حساباتهم المصرفية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى